التوجيه المعنوي
ختام التمرين المشترك العماني الأمريكي ( وادي النار ٢٠٢١) بين الجيش السلطاني العُماني ووحدات من المشاة بالجيش الأمريكي
12/08/2021
-

​   اختتمت صباح اليوم في قاعدة ثـمريت الجوية في محافظة ظفار فعاليات التمرين المشترك العماني الأمريكي (وادي النار ٢٠٢١ ) بين الجيش السلطاني العُماني ممثلاً بقوة الحدود بلواء المشاة (١١) ووحدات من المشاة بالجيش الأمريكي، والذي بدأت فعالياته في الثاني من أغسطس الجاري، وبإسناد عناصر من مظلات سلطان عمان، ومدرعات سلطان عمان، ومدفعية سلطان عُمان، وسلاح إشارة قوات السلطان المسلحة، وهندسة قوات السلطان المسلحة، بالإضافة إلى عناصر من سلاح الجو السلطاني العُماني، بحضور  العميد الركن حامد بن عبدالله البلوشي قائد لواء المشاة (١١) بالجيش السلطاني العماني .

   بدأت فعاليات ختام التمرين بإيجاز عن مراحل سير التمرين، تلا ذلك زيارة مركز قيادة الوحدة المنفذة للتمرين وكذلك سيطرة التمرين، وقد اشتمل التمرين على مجالات تدريبية متعددة تحاكي بيئات افتراضية تتناسب وأدوار القوات المشاركة، ويهدف التمرين إلى تدريب المشاركين، وفقًا لخطة التمرين العامة والأهداف الوطنية المنشودة منه.  

   ويأتي تنفيذ مثل هذه التمارين في إطار الخطة التدريبية التي تنتهجها قيادة الجيش السلطاني العُماني لإدامة المستوى العالي في الأداء والكفاءة التدريبيّة والقتاليّة لدى منتسبي الجيش السلطاني العُماني، وذلك ضمن البرامج التدريبية السنوية التي يتم تنفيذها مع الدول الشقيقة والصديقة، والذي يحرص على تنظيمها وإعدادها وتنفيذها تحقيقاً للأهداف الوطنية المتوخاة، ولتبادل الخبرات العسكرية والمهارات القتالية المختلفة.

  حضر ختام فعاليات التمرين عدد من كبار الضباط والضباط بلواء المشاة (١١) بالجيش السلطاني العماني ، والجيش الأمريكي.​