سلاح الجو السلطاني العماني يحتفل بتخريج دفعة جديدة من الجنود الجويين المستجدين
6/25/2014
سلاح الجو السلطاني العُماني يحتفل بتخريج دفعة جديدة من الجنود الجويين المستجدين
 

احتفل سلاح الجو السلطاني العُماني، صباح يوم الأربعاء الموافق 25 يونيو 2014م  بتخريج دفعة جديدة من الجنود الجويين المستجدين، وذلك تحت رعاية اللواء الركن طيار مطر بن علي العبيداني قائد سلاح الجو السلطاني العُماني.

     وبدأت فعاليات الاحتفال-الذي أقيم على ميدان قاعدة غلا وأكاديمية السلطان قابوس الجوية بالتحية العسكرية لراعي المناسبة، الذي قام بتفتيش الصف الأمامي من طابور الخريجين. وبعدها قدم الخريجون عرضا عسكرياً بالمسير البطيء بمصاحبة موسيقى سلاح الجو السلطاني العُماني. أعقب ذلك استعراضات في حركات السلاح.

     وبهذه المناسبة قام اللواء الركن طيار قائد سلاح الجو السلطاني العماني (راعي المناسبة) بتسليم الجوائز التقديرية للحاصلين على المراكز الأولى. وجاء في المركز الأول على المستوى العام للدفعة المتخرجة الجندي جوي مُستجد راشد بن خلفان السعدي، وحصل الجندي جوي مُستجد أحمد بن خميس العمري على المركز الأول في المشاة العسكرية، فيما حقق الجندي جوي مُستجد هشام بن عبدالكريم البلوشي المركز الأول في رماية الأسلحة الخفيفة.

      وبعد ذلك، ألقى اللواء الركن طيار قائد سلاح الجو السلطاني العُماني كلمة بهده المناسبة، اشاد فيها بالمستوى الذي ظهر به الخريجون، ومدى استيعابهم لمقررات البرنامج التدريبي مُهنئا ومُباركاً لهم أولى خطواتهم في سلك العمل العسكري حاثاً إياهم على بذل الجهد ليكونوا جنوداً بواسل وحماة لهذا الوطن العزيز، والعمل على صون مُنجزاته ورفعة شأنه. وأكد أن هؤلاء الجنود الخريجين آثروا الانخراط في السلك العسكري ونيل شرف القبول فيه، لينضموا إلى إخوانهم من حماة الوطن والمدافعين عن مقدراته ومكتسباته.

      وقال مخاطبا الخريجين "أذكركم بأن لهذا اليوم ما بعده  فالمهام جسيمه والمسؤوليات كبيره فعليكم بذل الجهد والطاعة، والتحلي بالإخلاص والأمانة والعمل الجاد، وأن تكونوا القدوة والمثال الطيب في التزامكم بالنظم، والتعليمات المتعلقة بالمؤسسة العسكرية، وألا تلتفتوا على الإطلاق إلى الدعايات والشائعات المغرضة غير المجدية، اعملوا كما أقسمتم بأن تضعوا مصلحة الوطن وقائده المفدى في أعلى مراتب أولوياتكم، وأحثكم على التسلح دائماً بالعلم والمعرفة، والاطلاع على كل ما هو جديد ومفيد لمواكبة التطور الذي يشهده السلاح في مختلف المجالات.

    وفي ختام كلمته، توجه راعي المناسبة بالشكر الجزيل لآمر أكاديمية السلطان قابوس الجوية، وهيئة التوجيه والتدريب، على جُهودهم المخلصة للوصول بهذه الكوكبة الفتية من الجنود الخريجين إلى المستوى الذي ظهروا به، ولأولياء أمور الخريجين على تشجيعهم المستمر لأبنائهم على إكمال هذه المرحلة المهمة من حياة الجندية داعياً المولى أن يحفظ هذا البلد آمنا مطمئناً، وينزل عليه أمنه وسكينته، وأن يجعله رخاء سخاء في ظل القيادة الحكيمة لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه. وفي الختام ردد الخريجون نشيد سلاح الجو السلطاني العماني، وأدوا قسم اللواء، وهتفوا ثلاثاً بحياة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة- حفظه الله ورعاه- ثم عزفت موسيقى سلاح الجو السلطاني العُماني سلام الشرف. وبعدها تقدم قائد الطابور مستأذنا راعي المناسبة بالانصراف من أرض الميدان . حضر المناسبة عدد من كبار الضباط بقوات السلطان المسلحة، وضباط وضباط صف وأفراد سلاح الجو السلطاني العُماني ، وعدد من أولياء أمور الخريجين .

 

تخريج دفعة جديدة من الجنود الجويين المستجدين