كلمة آمر كلية السلطان قابوس العسكرية



HCollege88.jpg ​​

​العميد الركن \عبدالله بن أحمد بن سعيد الكثيري

 آمر كلية السلطان قابوس العسكرية


كلية السلطان قابوس العسكرية أحد الصروح التدريبية العتيدة في الجيش السلطاني العُماني وشاهد حي على نهج النهضة المباركة التي يشهدها وطننا الغالي وينعكس قوةً ونظارةً على وجهها الفتي حتى تواكب النمو المتسارع الذي تشهده مسيرة الخير والنماء، وتطلع إلى دور ريادي بين الأشقاء والأصدقاء ترسيخاً للمبادئ السامية التي وضع أُسسها القوية حضرة صاحب الجلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة - حفظه الله ورعاه -  وقيادته الحكيمة.

       إن إعداد هؤلاء الشباب لمهمتهم المقدسة في مجال القيادة بمختلف أسلحة قوات السلطان المسلحة والأجهزة العسكرية والأمنية ودول مجلس التعاون الشقيقة عملٌ يتطلب بذل الكثير من الجهد والمثابرة، لأن إعداد قادة المستقبل يتطلب رؤية واضحة وفهماً عميقاً لتحديات المستقبل بوصفهم النواة المستقبلية لبناء القوات المسلحة واللبنة الأساسية التي يرتكز عليها البناء العسكري برمته، فإن لم يكن هذا البناء قائماً على أسس متينة متزنة بثوابت وطنية أنعكس ضعفه على أداء المهام والواجبات وأخل بمعطيات القيادة ومفهومها.

       إن السياسة التدريبية في الجيش السلطاني العماني تقوم على دعامات أساسية تتناسب مع المهام الجسيمة المكلف بها والتحديات الكبيرة التي تواجه متطلبات الأمن والإستقرار الراهن والمستقبلي كما تقوم على تنمية القدرات الفكرية والعلمية التي تؤهل الضباط للعمل وفقاً للخطط المرسومة والمهام الموكلة لهم في مختلف الظروف، كما تُعدهم للإسهام في الرقي بمجتمعهم والحفاظ على مكتسبات وطنهم ملتزمين بالعهد الذي قطعوه على أنفسهم أمام وطنهم وقائدهم المفدى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة -حفظه الله ورعاه.

.ودمتم ودامت عُمان بخير