نبذة عن المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية ( روبمي ) واتفاقية الكويت .

​​

مقدمــــة :

المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية هي منظمة لحماية البيئة البحرية في منطقة عمل المنظمة (مملكة البحرين، الجمهورية الإسلامية الإيرانية، جمهورية العراق، دولة الكويت، سلطنة عمان، دولة قطر، المملكة العربية السعودية، دولة الإمارات العربية المتحدة) وهي الاتفاقية التي دعا لإبرامها برنامج الأمم المتحدة للبيئة في عام 1974م بهدف الوقاية من التلوث البحري في المنطقة والحد من آثاره وقد تأسست هذه المنظمة بناء على تطبيق إتفاقية الكويت الإقليمية للتعاون في حماية البيئة البحرية من التلوث عام 1978م والبروتوكول الخاص بالتعاون الإقليمي في مكافحة التلوث بالزيت والمواد الضارة الأخرى في الحالات الطارئة.

 

وقد أنبثقت إتفاقية الكويت من الاجتماع الذي عقد في الكويت خلال الفترة من 15- 23 إبريل 1978م،  بحضور ممثلين من الدول الثمانية الأعضاء والذين  أدركوا الحاجة إلى إيجاد سياسة عامة في منطقة الخليج لحماية وتنمية البيئة البحرية والساحلية وبناء على ذلك تم الإقرار بالآتي:

 

 وضع خطة عمل لحماية وتنمية البيئة البحرية والمناطق الساحلية.

  • إقرار إتفاقية الكويت الإقليمية للتعاون لحماية البيئة البحرية من التلوث.
  • البروتوكول المعني بالتعاون الإقليمي لمكافحة التلوث الناجم عن الزيت والمواد الضارة الأخرى في حالات الطوارئ.

 

 

 

ودخلت إتفاقية الكويت حيزالنفاذ في 30 يونيو 1979م بعد إيداع خمسة من وثائق التصديق وفقا للفقرة (أ) من إتفاقية الكويت الإقليمية, وهو العام الذي تم فيه تأسيس المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية (روبمي) بشكل قانوني والتي تتخذ من الكويت مقراً لها .     

 

تتكون المنظمة من ثلاثة أركان هي المجلس والسكرتارية واللجنة القضائية. وقد تأسست السكرتارية في يناير من عام 1982م بالكويت, وذلك بعد مرحلة إنتقالية تم فيها تطبيق برامج المنظمة من قبل سكرتارية مؤقتة وتحت إشراف برنامج الأمم المتحدة للبيئة.

 

وقد صادقت السلطنة على الانضمام للمنظمة المذكورة عام 1979م بموجب المرسوم السلطاني السامي رقم (8/79) بتاريخ 8 مارس 1979م وتشارك الآن بفعالية في الاجتماعات.

 

 

1- تعريف بمنطقة المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية:

المنطقة البحرية هي منطقة تحيط بها الدول الأعضاء الثمانية ( مملكة البحرين، الجمهورية الإسلامية الإيرانية، العراق، دولة الكويت، سلطنة عمان، دولة قطر، المملكة العربية السعودية).

ووفقاً لإتفاقية الكويت تم تحديد هذه المنطقة البحرية وهي ممتدة بين خطوط العرض والطول الجغرافية على التوالي: 39 16 شمالاً , 30 3 53 شرقاً, 00 16 شمالاً, 25 53 شرقا"، 00 17 شمالاً, 30 56 شرقا" 30 20 شمالا" ، 00 60 شرقا" ، 04 25 شمالا" 25 61 شرقا" شاملاً بذلك منطقة الخليج بأكملها وبحر العرب من رأس الحد حتى الحدود اليمنية.

 





    المنطقة البحرية التابعة للمنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية

   تعتبر المنطقة البحرية الممتدة من خليج العرب وحتى بحر عمان منطقة خاصة يمنع فيها        تصريف أو التخلص من أي نوع من المخلفات التي قد تسبب في تلوث تلك المنطقة.

 

    2- أهداف المنظمة والدول الأعضاء التابعين لها:

    تهدف المنظمة بشكل رئيسي منذ أن تم تأسيسها إلى ما يلي:

  1. توفير التنسيق الفني لخطة عمل الكويت.

  2. مساعدة الدول الأعضاء الثمان وهي ( مملكة البحرين، الجمهورية الإسلامية الإيرانية، جمهورية العراق، دولة الكويت، سلطنة عمان، دولة قطر، المملكة العربية السعودية)وذلك في تطبيق الاتفاقية وبروتوكولتها.

     

    وتسهم المنظمة أيضاً في العديد من المشاريع الخاصة بالتقييم والإدارة البيئية, ومن ضمنها التوعية البيئية وتدريب الكوادر الفنية المتخصصة في مجال البيئة البحرية وتحديد المعايير الخاصة بالأساليب التي يجب اتخاذها في العمل وإعداد الخطوط الإرشادية والتقارير الفنية. وقد أنبثق من إنشاء هذه المنظمة مركز   المساعدة المتبادلة للطوارئ البحرية (ميماك) والذي يعمل على مساعدة دول المنظمة لمكافحة التلوث الناتج عن النفط والمواد الضارة الأخرى .

    3- المواضيع التي تتعامل معها المنظمة:

  • المساهمة في دراسة بعض المعلومات حول البيئة البحرية للمنطقة من بينها المتغيرات الفيزيائية ودراسة البيئة البحرية لدول المنطقة.

  • عقد الندوات والدورات وورش العمل لتأهيل الكودار الوطنية في شتى أنواع الحقول التي تفيد البيئة البحرية.

  • تنظيم الإجتماعات التي تناقش كافة الأمور المتعلقة بالبيئة البحرية ووضع الحلول والبرامج المناسبة لها.

  • كما ساهمت المنظمة في وضع العديد من التشريعات البيئية للمحافظة على البيئة البحرية منها:

  • البروتوكول الخاص بحماية البيئة البحرية من التلوث الناتج عن استكشاف وإستغلال الجرف القاري.

  • البروتوكول الخاص بمنع تلوث البيئة البحرية من المصادر الأرضية.

  • البروتوكول الخاص بالتعامل مع نقل النفايات الخطرة والنفايات الأخرى عبر حدود منطقة المنظمة.

     

    4- ملخص عن الإنجازات التي قامت بها المنظمة:

    حصلت السلطنة من المنظمة على تمويل لبعض الدراسات المتعلقة بالبيئة البحرية ومشروع       مراقبة رصد الملوثات في البيئة البحرية وتوفير بعض الأجهزة المخبرية بالإضافة إلى عقد       الدورات والورش لتأهيل الكوادر الوطنية في مجال البيئة البحرية.

 

    5- الاجتماعات:

تعقد المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية عدة إجتماعات فنية على مدار العام تناقش فيها كل ما يخص قضايا البيئة البحرية لدول المنطقة ووضع الإستراتيجيات والآليات المناسبة  لمكافحتها أو الحد منها وللإستفادة كذلك من الخبرات بدول المنظمة والمتوفرة في هذا المجال، كما تقوم المنظمة بتنظيم العديد من الدورات التدريبية وورش العمل التي تقوم من خلالها   بتدريب وتأهيل الكوادر الوطنية في جميع ميادين البيئة البحرية وما يتعلق من قضاياها ، بالإضافة إلى ذلك تقوم المنظمة بإيفاد الخبراء لتنفيذ العديد من المشاريع التي تخدم البيئة البحرية كمشروع رصد الملوثات في عينات البيئة البحرية لمنطقة روبمي والرحلة البحرية .

 

   كما أن هناك اجتماعات وزارية تنظمها المنظمة على النحو التالي:

 

  1. الاجتماع الخاص بلجنة كبار المسؤولين التنفيذيين للمنظمــة (SESCOM) وهو اجتماع يعقد عادة في الأشهر الأولى من كل عام ميلادي ، يتم فيه مناقشة سير العمل في المشاريع التي أقرها مجلس المنظمة واستحداث مشاريع أخرى تحتاج إليها المنظمة ويقع ضمن صلاحيات استحداث وظائف بالمنظمة ، واقتراح تجديد وظيفة الأمين العام أو تعين وظائف قيادية في المنظمة ويرفع بعد ذلك المشاريع المقترحة وما تم فيه من توجيهات وإقتراحات إلى اللجنة التنفيذية للمنظمة (EXCOM  ).

  2.  اللجنة التنفيذية ( EXCOM ) وهي اللجنة التي تعقب إجتماعات اللجنة السابقة وتختص بدراسة ما توصلت إليه اللجنة السابقة ، وإجراء ما يلزم من تعديلات على التقرير المرفوع منها وبالتالي رفع التقرير النهائي بما فيه من قرارات إلى مجلس المنظمة لإقراره .

     

    الاجتماع الخاص بمجلس المنظمة :

 

وهو الاجتماع الذي تترأسه إحدى الدول الأعضاء لمدة عامين ، ويتم بالتناوب بين الدول الأعضاء حسب الحروف الأبجدية ويعقد مرة واحدة في كل عامين .

ويحضره عاده أصحاب المعالي الوزراء المسؤولون عن البيئة في الدول الأعضاء في المنظمة.

وهو يقوم بإقرار ما تم التوصل إليه من مشاريع وقرارات رفعت من اللجنة التوجيهية.         

* التمويل الذي تحصل عليه المنظمة من الدول الأعضاء :

تم تمويل البرامج والمشاريع التي تقوم المنظمة بإعدادها من خلال برنامج المساهمات التي تم دفعها من خلال الدول حيث تقسم مساهمات تلك الدول.